CEAS-SAHARA تعبر عن الانشغال بخصوص الأوضاع السائدة بالمناطق المحتلة

مدريد (إسبانيا)، 24 جولي 2019 ،(واص)-  عبرت التنسيقية العامة لجمعيات الصداقة والتضامن مع الشعب الصحراوي عن انشغالها العميق بما حصل في الاونة الاخيرة في حق المدنيين الصحراويين، الذين كانوا يهمون بمشاطرة أشقائهم الجزائريين فرحة انتزاع البطولة الافريقية لكرة القدم بالقاهرة.
أكدت التنسيقية، التي تتحدث باسم ما يزيد على250 جمعية صداقة وتضامن منتشرة عبر جميع المقاطعات، أنها تدخلت لدى الحكومة الاشتراكية الاسبانية من أجل مطالبة المملكة المغربية رسميا باحترام أبسط حقوق الانسان والتقيد بمضامين قرارات الامم المتحدة.
وجاء في البيان:" اننا في التنسيقية العامة لجمعيات الصداقة والتضامن مع الشعب الصحراوي نريد لفت الانتباه الى خطورة ضلوع الحكومة الاسبانية التي تختار النظر الى وجهة أخرى".
" وفيما يخص العلاقات بين اسبانيا والمملكة المغربية، فان التنسيقية تناشد اسبانيا وضع نهاية لبيع عتاد الشرطة الى المغرب، الذي تستعمله وحدات القمع المغربية ضد المتظاهرين السلميين بالمناطق المحتلة".
وبالنسبة للتنسيقية العامة فان الممارسات المغربية الحالية يعود عهدها الى عشرات السنين الماضية، ولا أحد يحرك ساكنا بشأنها.
وعليه، يوضح بيان التنسيقية، فان حركة التضامن على مستوى مقاطعة مدريد وضواحيها ستنظم وقفة احتجاجية الجمعة القادم 26 يوليوز قبالة وزارة الخارجية والتعاون الاسبانية بمدريد، في ضوء اغتيال الشابة الصحراوية صباح عثمان أحميدة.
 
090/304