أبا الحيسن يؤكد أن النظام المغربي يستغل سياسة الصمت الدولي واللاعقاب لممارسة الإجرام الممنهج في حق الصحراويين العزل

بئر لحلو (الجمهورية الصحراوية) ، 16 ماي 2022 (واص) - أكد رئيس الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان السيد أبا الحيسن، أن النظام المغربي يستغل الصمت الدولي واللا عقاب لممارسة الإجرام الممنهج في حق الصحراويين العزل بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية.

 أبا الحيسن وفي تصريح أدى به لوسائل الإعلام الوطنية عقب محاولة الاغتيال التي تعرضت لها سلطانة خيا وعائلتها ببوجدور المحتلة فجر اليوم، أوضح قائلا " إن الاحتلال المغربي يستغل سياسة اللاعقاب والصمت الدولي وتواطوء دول منتفذة لتشجيعه على الاستمرار في ممارسة هذا النوع من الاجرام الممنهج في حق المدنيين الصحراويين تحت الاحتلال " .

وأدان رئيس اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الانسان الجريمة البشعة النكراء التي أقترفها ليلة البارحة نظام الاحتلال المغربي في حق عائلة أهل سيد ابراهيم خيا و مجموعة المتضامنين الامريكيين مع هذه العائلة الصحراوية الصامدة .

وأضاف أبا الحيسن أن قوات القمع المغربية المحتلة لم تكتفي فقط بحصار جائر للعائلة لأكثر من سنة منذ 19 نوفمبر 2020، والمصحوب بأبشع أنواع التنكيل من : قمع و حرمان و اغتصاب…اليوم و بعد عجز هذا النظام الملكي القمعي عن طمس حقيقة واقع ما يجري لهذه العائلة من تعسف وممارسات حاطة من الكرامة، و كذلك بواقع الحال بالارض المحتلة ،و بعد موجة التضامن الدولي وكسر هذا الحصار من طرف النشطاء الامريكيين ،أصيب هذا النظام بهستيرية وارتباك و أصبح محل ادانة و مساءلة في الاعلام الدولي وحركات وجمعيات المجتمع المدني ويخشى من تطور الوضع لتجنيد و تعبئة تحالف دولي متعدد كدروع بشرية لحماية هذه العائلة وفرض الية دولية مستقلة لمراقبة وحماية حقوق الانسان والشعوب.

لا شك أن اضراب المتضامنة الامريكية السيدة روث ماكدونو عن الطعام، منذ يوم 4 ماي 2022 - يضيف المسؤول الحقوقي الصحراوي - ، و ما خلفه من أصداء واسعة وتضامن دولي ومتابعة دولية , ازعج هذا النظام الشوفيني الذي يقدم كعادة اللصوص والقتلة بعد منتصف الليل على جريمة شنيعة من خلال استخدام شاحنة لدهس المنزل، لترهيب هذه العائلة و ضيوفها الامريكيين،وهذا يدل على وقاحة هذا النظام المارق عن الشرعية الدولية و انتهاج هكذا ممارسات مشينة و خطيرة و منافية للهيكلة الحقوقية العالمية. وطالب رئيس اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الانسان المنتظم الدولي و اللجنة الدولية للصليب الأحمر و الهيئات الدولية و الحقوقية و مجلس الأمن الدولي لتحمل المسؤولية و بالتدخل العاجل لوضع حد لهذه الانزلاقات الخطيرة لقوات الاحتلال المغربية التي تستهدف الشعب الصحراوي وكل المتضامنين معه ،بعدما فشل طيلة هذه السنوات ترويض المقاومة الصحراوية، وحمل المسؤول الصحراوية النظام الملكي المسؤولية الكاملة عن حياة وسلامة النشطاء الامريكيين وعائلة اهل خيا. (واص)

090/105