الرئيس إبراهيم غالي يؤكد أن جبهة البوليساريو لا يمكنها أن تنخرط في أي مجهود لا يحترم بالكامل الحق الدولي المقدس للشعب الصحراوي

ولاية السمارة ، 27 فبراير 2020 (واص) -   أكد رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي أن الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب لا يمكنها أن تنخرط في أي مجهود لا يحترم بالكامل الحق الدولي المقدس للشهب الصحراوي .

الرئيس إبراهيم غالي وفي كلمته الرسمية  خلال إشرافه على الاحتفالات الرسمية المخلدة لحدث إعلان الجمهورية بولاية السمارة ، جدد التأكيد على أن الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب لا يمكن أن تنخرط في أي مجهود لا يحترم بالكامل الحق الدولي المقدس للشعب الصحراوي في تقرير المصير واستكمال سيادته على كامل ترابه الوطني، على غرار كل الشعوب والبلدان المستعمرة.

وأضاف رئيس الجمهورية أن الشعب الصحراوي مصمم على الدفاع عن هذه الحقوق المشروعة بكل السبل التي تكفلها له الشرعية الدولية ، داعيا بالمناسبة  المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته، لأن استمرار الاستفزازات والخطوات التصعيدية التي تقوم بها دولة الاحتلال المغربي وتنصلها الممنهج من التزاماتها الدولية لا يمكن أن يقود إلا إلى خلق الاحتقان والتوتر واللااستقرار.  

وجدد دعوته  للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي إلى تحمل كامل المسؤولية لوضع حد لكل هذه الممارسات وكل هذا الاستهتار، بما في ذلك الخرق السافر والمستمر لوقف إطلاق النار والاتفاق العسكري رقم 1، وخاصة على مستوى منطقة الكركرات، وممارسة الضغوط اللازمة للتطبيق الفوري لميثاق وقرارات الأمم المتحدة، ومقتضيات خطة التسوية الأممية الإفريقية التي وقع عليها طرفا النزاع وصادق عليها مجلس الأمن الدولي. (واص)

موفد " واص " إلى ولاية السمارة