زيمبابوي تؤكد ثبات موقفها الداعم لحق الشعب الصحراوي في الحرية والإستقلال

هراري (زيمبابوي)، 19 غشت 2016 (واص) -  أكد اليوم الجمعة الرئيس الزيمبابوي  السيد روبرت موكابي، ثبات موقف بلاده  المساند لحق الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال، وذلك لدى استقباله  للسيد حمدي الخليل ميارة الوزير المنتدب المكلف بافريقيا بصفته مبعوثا خاصا من رئيس الجمهورية السيد ابراهيم غالي، والذي سلمه رسالة خطية من هذا الأخير..

تناول اللقاء آخر تطورات القضية الوطنية على  ضوء العرقلة المغربية المستمرة للمساعي الدولية الرامية إلى تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية، كما تناول العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وسبل تطويرها.

وخلال هذا اللقاء أكد الرئيس الزيمبابوي السيد روبرت موكابي ثبات موقف جمهورية زيمبابوي االمساند للكفاح المشروع  الذي يخوضه الشعب الصحراوي من أجل تحرير الأجزاء المحتلة من أراضي الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية من طرف المملكة المغربية.  كما أعرب عن رفضه لكل محاولات المملكة المغربية وحلفائها من أجل زعزعة الاتحاد الأفريقي والقفز على المبادئ التي تأسس عليها والتي هي ثمرة نضالات ومعاناة الشعوب الأفريقية.

كما أعرب الرئيس استعداد بلاده لتطوير علاقاتها مع الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

حضر اللقاء عن الجانب الزيمبابوي وزير الخارجية السيد سيمبراشي مومبينقوينقي ومدير أفريقيا، آسيا والمحيط الهادي بوزارة الخارجية السيد جونتان. ووتاوناتشي، وعن الجانب الصحراوي السفير المعتمد في هراري الأخ الديش محمد الصالح.

وللاشارة كانت للمبعوث الخاص محادثات مطولة مع وزير الخارجية الزيمباوي السيد سيمبراشي مومبينقوينقي.

  120/ 090(واص)